الارشيف / ثقافة وفن

بعد الهجوم ومطالبات المقاطعة.. التراجع عن حفل لمجرد بمصر

ضجة كبيرة تسبب فيها إعلان إحدى الشركات عن تنظيم حفل غنائي للمطرب المغربي، سعد لمجرد، بالقاهرة، بعدما خرجت حملات تطالب بمقاطعة الحفل والهجوم عليه بسبب الفنان المغربي.

حيث أعلنت شركة "Cairo show" عن تنظيم حفل غنائي لسعد لمجرد بالقاهرة، وطرحت الملصقات الخاصة به، وكذلك التذاكر تم التمهيد لفتح باب حجزها إلكترونيا.

قبل أن يقابل الأمر بردة فعل غاضبة من قبل الجمهور المصري، حيث شن البعض حملات مقاطعة عبر السوشيال ميديا، على خلفية اتهام سعد لمجرد في قضايا اغتصاب لم يتم إغلاقها بشكل نهائي أو تبرئة ساحته منها.

لذلك رفض قطاع كبير من الجمهور أن يتم السماح لسعد لمجرد بالغناء في ظل الظروف المحيطة به، خاصة أن قطاعا كبيرا من الجمهور يتأثر بما يقوم به النجوم.

واستبدل عدد من المغردين والناشطين ملصق الحفل بآخر كتبوا عليه كلمة "مغتصب"، وهو ما دفع الشركة المنظمة للحفل للتراجع عن إقامته.

بعدما حذفت كافة الملصقات الخاصة بالدعاية من على مواقع التواصل الاجتماعي، كما حذفت الشركة الخاصة بحجز التذاكر إلكترونيا الحدث من على موقعها الإلكتروني، دون أن يكون هناك أي تعليق رسمي من قبل الجهات حول قيامهم بهذه الخطوة، وهل جاءت استجابة لحملات المقاطعة أم أن أمرا آخر حدث.

وبالتزامن مع هذه الخطوات التي قامت بها الجهات المنظمة للحفل، كان هناك رد غير مباشر من قبل المطرب المغربي سعد لمجرد بعد أن قام بنشر صورة له عبر حسابه على "إنستغرام".

وعلق عليها قائلا "لا شيء يهز ابتسامة القلب.. أحب جمهوري.. أحب عائلتي"، وأرفق بكلماته علم مصر وعلم المغرب، واكتفى بهذه الكلمات.

وكاد الحفل أن ينظم في أعقاب طرح سعد لمجرد لأولى أغانيه باللهجة المصرية والتي حملت اسم "عدى الكلام"، إلا أن الحملات تسببت في إلغاء الأمر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا