ثقافة وفن

منتج "زي الشمس" يوضح غموض الحلقة الأخيرة

مع نهاية شهر رمضان، تابع الجمهور الحلقات الأخيرة من الأعمال الدرامية رغبة في فك اللغز ومعرفة المصير المعلق لشخصيات تلك الأعمال.

إلا أن متابعي مسلسل "زي الشمس" الذي قامت ببطولته دينا الشربيني، أصابتهم حيرة شديدة بنهاية الحلقة الأخيرة من العمل الذي عرض عبر شاشة "MBC مصر".

حيث انتظر الجمهور معرفة من قام بقتل "فريدة" التي لعبت دورها الفنانة ريهام عبد الغفور، وظلت شقيقتها تبحث وتفتش عن القاتل، إلا أن الأحداث الخاصة بالحلقة الأخيرة زادت من الغموض والحيرة، رغم الكشف عن هوية القاتل.

وأمام بحث الجمهور عن أجوبة الأسئلة، ظهرت صفحة تحمل اسم المسلسل عبر موقع "فيسبوك" لتتحدث بلسان المسلسل، وتشرح للجمهور النهاية الخاصة بالمسلسل، وبعض المشاهد التي لم تظهر للجمهور ولكنها تساعد في فهم الأحداث.

ذلك الأمر الذي دفع منتج العمل محمد مشيش إلى التغريد عبر حسابه على "تويتر" ليؤكد أن المسلسل لا توجد له صفحة رسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وأضاف أن كافة الأحداث التي ذكرت من خلال السوشيال ميديا ليست صحيحة، فيما كانت الأحداث التي عرضت في نهاية الحلقة الأخيرة من المسلسل، تمهيدا لأحداث أخرى جديدة.

وأكد أن هناك جزءا ثانيا من المسلسل سيعرض في شهر رمضان المقبل، للكشف عن العديد من الأسرار الجديدة الخاصة بالأحداث التي تابعها الجمهور.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا