إقتصاد

الكويت تؤجل أقساط مشاريع المبادرين

  • 1/2
  • 2/2

أعلن الصندوق الوطني للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في الكويت، تأجيل أقساط قروض المبادرين لمدة 6 أشهر.

وأشارت وثيقة حكومية، إلى أن هناك ما يقرب من 2600 كويتي سيستفيدون من القرار.

وتأتي الخطوة في ظل حالة الركود الاقتصادي والخسائر الفادحة التي تكبدها أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وكذا مع استمرار الخلافات بشأن إقرار دعم وضمان تمويل المبادرين المتضررين من جائحة كورونا.

و”المبادرون” مواطنون انضموا إلى برنامج الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، الذي يقدم الدعم للكويتيين لتنفيذ تلك النوعية من المشروعات بالتعاون مع البنوك؛ عبر توفير قروض تنافسية لتلبية متطلباتها.

وكشفت الوثيقة الحكومية، أن إجمالي قيمة الأقساط التي تم تأجيلها خلال الأشهر الستة الماضية بلغ نحو 870 مليون دولار، وبعد قرار تأجيلها لستة أشهر إضافية؛ سيبلغ إجمالي قيمة الأقساط التي تم تأجيلها لمدة 12 شهراً نحو مليار و740 مليون دولار.

ووفق الوثيقة، فإن من بين الـ2600 مبادر سيستفيدون من قرار تأجيل الأقساط، ما يقرب من 1400 كويتي من أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة المتعثرة التي أصبحت على وشك الانهيار، أو التي أغلقت أبوابها بالفعل خلال الأشهر الماضية بسبب التداعيات الخطيرة لفيروس كورونا وتراكم الديون.

وأعلن الصندوق الوطني للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، عن تأجيل أقساط المبادرين ستة أشهر أخرى تبدأ من أكتوبر/ تشرين الأول، على ألا تتجاوز المدد المنصوص عنها في قانون إنشاء الصندوق الوطني.

وعزا الصندوق قراره إلى الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد جراء تفشي فيروس كورونا المستجد، التي ما زالت تداعياتها تؤثر على أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا