إقتصاد

شركات سعودية تبدأ بمقاطعة المنتجات التركية

  • 1/8
  • 2/8
  • 3/8
  • 4/8
  • 5/8
  • 6/8
  • 7/8
  • 8/8

أكدت مجموعة من المؤسسات والشركات السعودية العاملة في القطاعات التجارية والصناعية المختلفة، انضمامها إلى مقاطعة المنتجات التركية في أكبر استجابة من نوعها للحملة.

وقد شملت قائمة الشركات التي انضمت للحملة في اليومين الماضيين “مفروشات العبداللطيف” و”أسواق الوطنية” و”مجموعة القفاري للأثاث والسجاد” و”أسواق التميمي” و”أسواق عبد الله العثيم” و”أسواق أسترا” و”الدانوب”.

وشددت الشركات التي أعلنت هذا القرار أنه يأتي للتضامن مع الحملة الشعبية لمقاطعة المنتجات التركية، واصفة هذا الإجراء بـ”الواجب الوطني”.

وأضافت أن ذلك القرار لن يؤثر في الخطة الاستراتيجية الموضوعة للشركة نظرا لتوافر البدائل الكثيرة من أشهر الماركات والمصانع الوطنية والعالمية من دول أوروبا وآسيا التي تتعامل معها المجموعة.

بدوره، قال الأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز، الذي يعتبر من بين أكبر داعمي مقاطعة المنتجات التركية: “أكثر من صحيفة وقناة تلفزيونية في تهاجمني، وتتحدث عني، وكأني أنا السبب في الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع التركية. ورغم تأييدي الكبير لها إلا أنها حملة شعبية، بدأت من سعوديين محبين لوطنهم، وأيدتهم فيها. الحملة نتيجة؛ فبدلاً من الهجوم علي انظروا للسبب، وهو سياسات رئيسكم وإساءاته”.

72c18c14dd.jpg

3911110140.jpg?w=708&ssl=1

 

3e3d2de490.jpg

3911110141.jpg?w=708&ssl=1

 

560b83c719.jpg

3911110142.jpg?w=708&ssl=1

 

537346cec4.jpg

3911110143.jpg?w=708&ssl=1

 

55adf37763.jpg

3911110144.jpg?w=708&ssl=1

 

8af09be9bd.jpg

3911110145.jpg?w=708&ssl=1

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا