الارشيف / محليات

لا رغبة كويتية بدعم مالي.. والأسباب أبعد من الحكومة نفسها!

أصبح مؤكداً أن طلب لبنان المساعدة المالية من بعض الدول العربية الشقيقة لم يلقَ الترحيب الإيجابي الذي كانت تنتظره السلطة اللبنانية كمنقذٍ لحل الأزمة المالية التي تستعر يوماً بعد يوم على كافة الصعد والقطاعات.

 

ففي معلوماتٍ لموقع "لبنان ٢٤" أن الموفد اللبناني الى الكويت، المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، أبلغ رئيس الجمهورية ورئاسة الحكومة على حدٍ سواء بأن الكويت لم تبدِ أي رغبة أو حماسة في مساعدة لبنان مالياً ولديها أسباب عدة عللت من خلالها عدم المساعدة. هذه الأسباب لبنانية داخلية وحتى عربية خليجية، أضف الى أنها سألت بالمباشر عن خلية "حزب الله " التي كانت تعمل في الكويت مؤكدين أن دولة الكويت لم تبدِ تجاه لبنان منذ الإستقلال حتى الساعة إلا كل محبة وتعاطف وتضامن وأخوة وتعاون. 

 

مصادر سياسية مطلعة على مضمون الزيارة ونتائجها، حسمت لـ"لبنان ٢٤" الموقف الكويتي الرافض في الوقت الحاضر إعطاء لبنان أي مساعدة مالية أو إيداع عملات صعبة في المصرف المركزي، إلا أن نقطة إيجابية واحدة خرجت بها هذه الزيارة هي إعطاء لبنان بعض المساعدات العينية وخاصةً مواد غذائية وبالتحديد سكر وأرز، أضف الى بعض المشاريع الإنمائية عبر الصندوق الكويتي للتنمية. 

 

هذه المعطيات عن نتائج الإجتماع ربطها المصدر بالهجوم الأخير الذي شنه رئيس الحكومة حسان دياب بالنيابة عن رئاسة الجمهورية والحكومة مجتمعة على أحزاب وشخصيات سياسية في الداخل اللبناني بالأمس خلال جلسة مجلس الوزراء في بعبدا حيث إتهمها بالنميمة والتحريض على الحكومة لدى الدول العربية الشقيقة وخاصةً الكويت، والعراق لحثها على عدم مساعدة لبنان في ظل حكومة حسان دياب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا