الارشيف / محليات

نقابة الأطباء والجامعة الأميركية والحملة 174: أوقفوا 'أداة الموت'!

أصدرت لجنة البيئة في نقابة أطباء لبنان في بيروت، ومجموعة البحث للحد من التدخين في الجامعة الأميركية في بيروت، والحملة 174، بياناً مشتركاً "أسفت" فيه لكون بيان وزارة السياحة الذي صدر اليوم لم يلحظ موضوع منع الأراكيل، داعية إلى إيقاف "أداة الموت" على حدّ وصفها، في إشارة إلى "الأركيلة".
وتعليقاً على البيان الذي أصدرته وزارة السياحة اليوم والموجه الى المطاعم والمؤسسات السياحية والمطالب بالتشدد في تطبيق الإجراءات والتدابير الوقائية من وباء كورونا، أسفت المجموعات الثلاث "لعدم التزام وزارة السياحة بتوصيات "لجنة متابعة التدابير والاجراءات الوقائية لفيروس كورونا"، حيث لم يلحظ بيانها موضوع منع الاراكيل، وهذا ما يتماشى تماماً مع موقف "اتحاد النقابات السياحية" الذي يعترض على موضوع الاركيلة، ويضرب عرض الحائط بتوصيات اللجنة".
وهنأت اتحاد النقابات السياحية على "صحوة الضمير المتأخرة التي ابداها أمس، والمتعلقة بتطبيق القوانين لا سيما القانون 174 منها بحذافيره" . وطالبت الدولة "بإقفال حانات الأراكيل كافة، ومنع إيصال أداة الموت هذه الى المنازل منعاً باتاً، مع عدم التراجع طبعاً عن منعها في المطاعم والمقاهي والملاهي والمنتجعات السياحية". وذكّرت، "وبالأرقام العلمية، أن الـ1500 مؤسسة التي يتحدث عنها الاتحاد لم تلتزم يوماً بالقانون 174 منذ صدوره عام 2011 حتى اليوم، ما تسبب بوفاة 36 ألف لبناني وإصابة مئات الآلاف بأمراض مختلفة، في حين جنت هذه المؤسسات أرباحاً طائلة على حساب صحة المواطن، ولا من يسأل".
وأكدت رئيسة لجنة البيئة في نقابة الاطباء الدكتورة تغريد حاج علي أن " لا احراج في العلم، وما نقوم به هو للمحافظة على صحة الانسان في لبنان، ويرتكز الى اسس ومبادىء طبية وعلمية وانسانية ونقابية بحتة".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا