يازجي: لعدم جعل قضايانا الكنسية أمراً للمقايضات والمبايعات

0 تعليق ارسل طباعة

أشار بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي إلى "أنّنا مقبلون في لبنان الطيب على الانتخابات النيابية التي نودُّ أن تتم بأوانها، وأن تكون منصفة".

وشدّد في عظة ألقاها بعد قداس أحد الفريسين والعشار في كنيسة "دير سيدة" البلمند البطريركي الذي ترأسه الأسقف المساعد في أبرشية البرازيل رومانوس داوود على "أنّنا لا نريد أن تصبح قضايانا الكنسية أمراً للمقايضات والمبايعات والتحالفات لنائب يفوز هنا ونائب ينقص هناك"، وأضاف: "دعوا الأمور الطائفية والكنسية جانباً، وأنتم الارثوذكسيون، الشعب العظيم بما تملكون من طاقات روحية وعلمية وثقافية وما تلعبونه من دور مهم في كافة أوجه الحياة، كونوا دوما رجالاً عظاماً يرى الناس أعمالكم الصالحة".

أخبار ذات صلة

0 تعليق