أخبار عاجلة

رعد: وضعنا السياسي واعد بأن نكون في موقع الفعل

رعد: وضعنا السياسي واعد بأن نكون في موقع الفعل
رعد: وضعنا السياسي واعد بأن نكون في موقع الفعل

أكد النائب محمد رعد أن “أوضاعنا الآن في أحسن حال نسبة إلى ما كنا عليه سابقا، فبعد الانتخابات أصبحت الأمور أفضل، ولسنا مضغوطين لا لأكثرية دائمة في المجلس النيابي، ولا لقوى تستطيع أن تفرض قرارا على البلد دون أن تتشاور معنا”.

وشدد خلال إحتفال في بلدة خربة سلم على أن “وضعنا الأمني في أحسن حال، ووضعنا السياسي واعد بأن نكون في موقع الفعل، ونأمل من الله أن يمن علينا بالحكمة والصبر والحزم لمعالجة القضايا التي ينبغي أن نتصدى لها في أوانها وفق برنامج نضع له أولوياته، ونقدر المصلحة في تبني الخطوات فيه، ورهاننا على حضور أهلنا ومواكبتهم وثباتهم ونصرتهم للحق، لا سيما وأنهم لم يخذلوا هذه المسيرة في يوم من الأيام، وإن شاء الله سنكون معا لبلوغ أهدافنا كاملة”.

وختم: “إن الشهداء هم الخالدون دائما في ذاكرة الأمة لأنهم لم يبقوا من وجودهم وروحهم ودمهم شيئا، بل أعطوا كل وجودهم، وبذلوا كل دمهم، وقدموا كل أرواحهم من أجل أن تبقى الأمة، وتعيش عزتها وكرامتها وشخصيتها وهويتها، وأن تشعر بأنها أمة شاهدة على الأمم كما أرادها الله سبحانه وتعالى، فهؤلاء هم الشهداء، وهذا هو صنيعهم بنا، فكيف صنيعهم بأعدائنا، فحتى الآن لم يستطع الإسرائيلي أن يخرج من ذهوله وصدمته من الهزائم التي مني بها على أيدي المجاهدين وهؤلاء الشهداء، وعليه فإن كل الأمن والاستقرار الذي نعيشه في منطقتنا وبلدنا هو بسبب ما قدمه هؤلاء الشهداء، لا سيما وانهم أسقطوا مفهوم الأسطورة لدى العدو وزيف تفوقه، وصدعوا بنيته النفسية والأمنية والعسكرية والمجتمعية، وباتوا لا يثقون بقيادتهم لا السياسية ولا العسكرية، وإنما يثقون بما يقوله أبو الشهداء الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى