الارشيف / محليات

"حزب الله" ينتظر ترشيحات "التيار".. و4 مقاعد قيد الدرس!

تحت عنوان: "حزب الله لديه بعض نقاط الدرس في الإنتخابات النيابيّة"، كتبت "الديار": من خلال دراسة موضوع الانتخابات فإن "حزب الله" الذي أعلن اسماء مرشحيه يواجه عدَّة نقاط للدرس في شأن 4 مقاعد نيابية خاصة وأن "التيار الوطني الحر" لم يبلغ بعد "حزب الله" عن خريطة ترشيحاته في المناطق اللبنانية كلها. وهم في انتظار الوزير جبران باسيل رئيس "التيار الوطني الحر" بالاتفاق مع العماد ميشال عون ليعلن اسماء مرشحيه والمناطق التي يريد ترشيحهم فيها.

ونبدأ من قضاء مرجعيون حيث أنّ "حزب الله وسوريا" عبر أعلى مراجع فيها يريدان إيصال النائب أسعد حردان الى المقعد الأرثوذكسي عن دائرة مرجعيون، لكن الوزير جبران باسيل رفض ذلك وطلب المقعد الارثوذكسي في مرجعيون لمرشح في "التيار الوطني الحر". لكن "حزب الله" رفض رفضاً قاطعاً هذا الطلب. وأصر على إيصال النائب اسعد حردان عن المقعد الأرثوذكسي في مرجعيون.

ويبدو أن في منطقة مرجعيون ستجري معركة انتخابية حيث أن النائب أسعد حردان ضعيف في الأصوات المسيحية، ويحتاج إلى دعم أصوات شيعية كبيرة ليحصل على الصوت التفضيلي، فيما المرشح الارثوذكسي الذي سيرشحه "التيار الوطني الحر" خاصة إذا أقام تحالفاً مع تيار "المستقبل" أو قوى أخرى فإنَّ مرشح "التيار الوطني الحر" قد ينال الصوت التفضيلي وعندها سيسقط النائب أسعد حردان. لكن مع اصرار القيادة السورية واصرار حزب الله فانه سيمضي حزب الله بمعركة انتخابية بأسعد حردان ضد مرشح "التيار الوطني الحر" في قضاء مرجعيون، رغم أن "التيار الوطني الحر" سيسجل على حليفه "حزب الله" أن المقعد المسيحي لم يأخذه "التيار الوطني الحر" في الجنوب رغم ان الجو الحاصل في البلاد هو ان تأخذ القوى وفق طوائفها المقاعد المخصصة لها.

لقراءة المقال كاملاً اضغط هنا.

(الديار)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا