الارشيف / محليات

حرق اطارات في سقي التبانة ليلاً نهاراً.. والسبب النحاس!

لم تنفع المناشدات اليومية التي يوجهها اهالي طرابلس والتبانة خصوصاً إلى القوى الامنية والمسؤولين لايقاف عمليات حرق الاطارات في سقي التبانة من قبل اصحاب البور، بل ان عمليات الحرق ونشر الدخان والسموم تطورت في الايام الماضية لتصبح على مدار الساعة وليس فقط في فترة الليل، ما يعرض صحة وسلامة المواطنين للخطر.

مصدر ميداني مطلع على اوضاع المنطقة، اكّد ان اصحاب البور يقومون بارسال عمالهم لحرق الاطارات بهدف استخراج النحاس، وهم يتمتعون بتغطية سياسية.

واضاف انه جرت منذ حوالي عدة اسابيع عملية توقيف لشابين كانا يحرقان الاطارات، ما لبث ان تم اطلاق سراحهما بعد عدة ساعات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا