الارشيف / محليات

'الخارجية' الفرنسية: دعمنا للحكومة مشروط... إصلاحات ونأي بالنفس

تحت عنوان ""الخارجية" الفرنسية: دعمنا للحكومة مشروط... إصلاحات ونأي بالنفس" كتبت رندا تقي الدين في صحيفة "نداء الوطن" وقالت: أعربت الخارجية الفرنسية عن موقف مفصّل لدعمها الحكومة اللبنانية الجديدة، لكنه مشروط بالإصلاحات وباعتماد سياسة النأي بالنفس في موقف رسمي للخارجية الفرنسية.

وقالت الخارجية حول تشكيل حكومة الرئيس حسان دياب: "هي حكومة لبنانية جديدة تشكلت ودورها الأساسي سيكون الاستجابة لتطلعات اللبنانيين الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي عبّر عنها اللبنانيون منذ 17 تشرين الأول ومواجهة الأزمة العميقة التي يمر فيها لبنان". وأضافت: "وضع لبنان الصعب يتطلب من الحكومة الجديدة أن تتخذ في الأولوية إجراءات طارئة من أجل إعادة الثقة. وعبّر عن هذا الأمر شركاء لبنان في اجتماع باريس للمجموعة الدولية لدعم لبنان في 11 كانون الأول 2019، وطالبوا بالقيام بإصلاحات عميقة وطموحة وضرورية، خصوصاً بما يخص الشفافية الاقتصادية وقدرة تحمل الاقتصاد والمالية ومكافحة الفساد واستقلال القضاء".


واعتبرت أنه "من أجل أن تكون فعّالة، ينبغي على هذه الحكومة أن تضمن التزام جميع الذين لهم دور في هذه الإجراءات وأن تعمل بروح المسؤولية. حان الوقت لمجمل المسؤولين اللبنانيين أن يعملوا بشكل جماعي وللمصلحة العامة لجميع اللبنانيين. وعلى هذا الأساس فإن فرنسا ستكون مستعدة لمواكبة السلطات اللبنانية في تنفيذ الإصلاحات الضرورية، وستبذل كل الجهود لمساعدة لبنان للخروج من أزمته. وتعيد تأكيدها بتعلقها بسيادة لبنان واستقراره وأمنه، وأنه من الضروري نأيه عن الأزمات الجارية في ظروف توترات إقليمية شديدة. وفرنسا ستبقى إلى جانب اللبنانيين مثلما فعلت دائماً".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا