محليات

باسيل يرمي إلى عدم تحقيق قطيعة نهائية مع الحريري

اعتبر كاتب سياسي أن "الوزير السابق جبران باسيل تلقّى رسالة رئيس الحكومة السابق سعد الحريري بألم خصوصا لجهة تحميله مسؤولية الانهيار الذي أصاب العهد برئاسة والد زوجته الرئيس ميشال عون".

وقال الكاتب السياسي في تصريح لـ"العرب" إن "باسيل أراد من خلال هذه التغريدة التعبير عن نزق شخصي، خصوصا لجهة التنويه أنه لا يريد أن يكون مثل الحريري بل التمسك بما هو عليه من خيارات وكفاءات لطالما اعتبرها مراقبون للشؤون اللبنانية مهددة للّحمة الداخلية اللبنانية وللاستقرار الداخلي".


ويشعر باسيل بالقلق جراء تصويب الحريري والحلفاء في الحزب "التقدمي الاشتراكي" وحزب "القوات اللبنانية" عليه خاصة والعهد عامة دون الاصطدام بحزب الله حليف باسيل الذي يعوّل عليه لتحقيق طموحاته الرئاسية خلفا لعون.

ولفت مراقبون إلى أن "كلام باسيل بشأن التفاهم الوطني مع الحريري يرمي إلى عدم تحقيق قطيعة نهائية، خصوصا وأنه يعرف شخصيا، من خلال انخراطه في التفاهمات مع الحريري التي أدّت إلى انتخاب عون رئيسا، أنه لا حظوظ لباسيل في الوصول إلى قصر بعبدا دون تغطية من الطائفة السنية في لبنان التي ما زال الحريري يعتبر زعيما سياسيا لها".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا