النوم يعزّز الذكريات ويتلاعب بها.. هذا ما كشفته أحدث الدراسات

النوم يعزّز الذكريات ويتلاعب بها.. هذا ما كشفته أحدث الدراسات
النوم يعزّز الذكريات ويتلاعب بها.. هذا ما كشفته أحدث الدراسات

توصل فريق من علماء النفس في جامعة يورك بالمملكة المتحدة، من خلال التجربة، إلى أن النوم يمكن أن يعزز الذكريات. ولكن، يمكن أن يؤدي أحياناً إلى تكوين ذكريات كاذبة.

 

وفي هذا البحث الجديد، قام 488 متطوعاً بدراسة قائمة من الكلمات ذات الصلة ثم حاولوا تذكر تلك الكلمات بعد 12 ساعة. للتعرف على تأثير النوم على الاحتفاظ بالذاكرة، سُمح لبعض المتطوعين بالنوم بين الوقت الذي شاهدوا فيه القائمة الأصلية ووقت الاختبار.

ونشر النتائج موقع "الجمعية الملكية للعلوم المفتوحة"، ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين سُمح لهم بالنوم خلال هذه الفترة سجلوا نتائج أفضل في الاحتفاظ بالذاكرة.

لكنهم وجدوا أيضاً أنهم كانوا أكثر عرضة للاعتقاد خطأً بوجود بعض الكلمات ذات الصلة في القائمة.

وعلى سبيل المثال، عندما تم إعطاؤهم قائمة من "الممرضة والمستشفى والجراحة"، كان الأشخاص الذين سُمح لهم بالنوم أكثر عرضة للاعتقاد الخاطئ بأن كلمة "طبيب" ظهرت أيضاً في القائمة.

وأشار الباحثون إلى أن هذه النتيجة تُظهر أن الغرض من الذاكرة ليس بالضرورة إعطاء الناس تقييماً دقيقاً للأشياء التي حدثت، ولكن منحهم وسيلة لاسترجاع جوهر الأشياء.

كما تبين أن الوقت من اليوم الذي تم فيه استجواب المتطوعين حول القائمة كان له تأثير على دقة التذكر، حيث ارتكبت كلا المجموعتين المزيد من الأخطاء وتذكرت بشكل خاطئ المزيد من الكلمات عند سؤالها خلال المساء.

Advertisement

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بعد تعرّضه للاختناق بسبب السجائر الالكترونية.. شاب يوجه رسالة توعية