أنفق على كلبه ليعالجه من العرج.. ثم اكتشف مفاجأة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

السياسي-وكالات

أنفق رجل بريطاني حواي حوالي 300 جنيه إسترليني (410 دولار ا أميركيا) على علاج كلبه الأليف بعد أن بدأ ذلك “الحيوان المسكين” يعرج في مشيته دون سابق إنذار.

وكان، راسل جونز” قد أصيب بكسر في إحدى ساقيه أثناء نزهة له مع كلبه، ولكن ذلك الرجل بدأ يلاحظ أن كلبه أيضا صار يعرج مثله على إثر ذلك الحادث، فظن أن لديه خطبا ما، ليبدأ رحلة علاج شملت الكثير من الفحوصات والتحاليل والصور الإشعاعية.

وبعد أن أنفق أكثر من 300 إسترليني، اكتشف جونز أن كلبه لم يصاب بكسر مثله، وإنما كان يقلده في مشيته على سبيل التعاطف معه.

ونقل موقع “أوديتي سنترال” عن جونز قوله أنه وبينما كان يتجول في المنزل عقب إصابته بكسر في كاحله لاحظ أن كلبه ميشيل بدأ يقلده في مشيته.

 

وتابع: “أخذته إلى بعض الأطباء البيطريين ولكنهم جميعا لم يستطيعوا تشخيص حالته”، مردفا:” ولكن مع استمراره في المشي بتلك الطريقة قمت بتصويره بالأشعة السينية للتأكد من عدم وجود أي كسور في أطرافه”.

ولكن ما جعل جونز يتأكد أن كلبه سليم ولا يعاني أي شيء تأكيد زوجته أن ميشيل يمشي ويركض بطريقة طبيعية عند غيابه، وأنه لا يعرج إلا عندما يكون موجودا.

وقد عبر الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن إعجابهم بمهارة ذلك الكلب في التمثيل، وقال أحدهم: “إنه يقلدك، هذا رائع”. فيما غرد آخر : ” أنه يتعاطف معك” وثالث تمنى لكليهما “الشفاء العاجل”.

ورغم أن بعض شكك في أن يكون الكلب ميشيل يقلد صاحبه وأن ثمة خطب حقيقي في أحد أطرافه، غير أن دراسة أجريت في العام 2011، وجدت على أدلة على “التقليد العفوي والتلقائي” للكلاب، مشيرة أن بعضهم يقلد أصحابه من البشر حتى لو كان ذلك سيضر بهم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق