عائلة بريطانية تعيش وسط دوّار منذ 40 عاماً

منذ 40 عاماً، وحتى اليوم، لا تزال أسرة بريطانية تعيش في وسط دوار مُزدحم، شمال ويلز، بعدما شقت السلطات الرسمية ممرّاً دائرياً حول المنزل عام 1980.

حسب موقع “أوديتي سنترال”، انتقل ديفيد جون وإيريان هواتسون، إلى منزلهما عام 1960، وفي تلك الفترة لم يكن هناك دوار، إلا أنّه في أواخر السبعينيات، قرّرت الحكومة البريطانية العمل على إنشاء ممر دوران حول المنزل، فرفض الزوجان بيع منزلهما، وبقيا فيه ذاته حتى بعد إنشاء الدوار في عام 1980، وهي ذات السنة التي توفي الزوج.

ونقلاً عن موقع “نورث ويلز لايف”، ذكر أحد الأبناء كلويد هواتسون، أنّه سكن في المنزل لأربعين عاماً، وأصلاً كانت الأسرة فيه لـ 20 عاماً قبل إقامة الدولة للدوار. ولفت إلى أنّ العيش في منزل بوسط دوّار ليس بهذا السوء، ويشبه العيش على أي طريق آخر، مع زجاج مزدوج وعوازل صوت.

واستدرك بالقول: “لكن الأصعب على السائقين العابرين للطريق عنما يتفاجأون بأخد أفراد الأسرة خارجاً بسيارته من قلب الدوّار، ولا هم يتوقعون ذبك فيحتارون في أمرهم، ورغم ذلك لم يقع أي حادث سير منذ 40 عاماً”.

أما الأمور التي تثير الضحك بالنسبة له، هو توصيل الطرود، نظراُ إلى أنّ العائلة تشترك في نفس الرمز البريدي مثل المنازل المحيطة بها، فعادةً ما يستغرق الأمر بعض الوقت حتى يدرك سائقو التوصيل أن المنزل في منتصف الدوار.

وبعد 42 عاماً، من إنشاء الدوار لا تزال عائلة هواتسون، المكوّنة من 7 أبناء، و 12 حفيداً، في ذات المنزل الذي يقع في منتصف الدوار، ومُصرون على البقاء فيه، رغم أنّه في بعض الأحيان يكون الدوار مزدحماً. ويؤكدون بأنهم سعداء بالعيش في هذا المنزل المليء بالذكريات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ولادة توأم أمريكي في عامين مختلفين
التالى نمر يغدر بمدربه أثناء عرض في سيرك – فيديو