الارشيف / منوعات

نجوا من كارثة محتمة.. إجلاء ركاب طائرة من مخارج الطوارئ

أخلى الركاب طائرة تابعة لشركة "كوانتاس" من خلال مخارج الطوارئ في مطار سيدني في أستراليا، الأحد، بعددما اضطرت الطائرة للعودة للمكان الذي أقلعت منه.

وقالت الشركة في بيان إن الطائرة التي كانت متجهة إلى بيرث عادت إلى سيدني بعد فترة وجيزة من إقلاعها، بسبب مشكلة هيدروليكية. وقال البيان: "فور عودتها اتخذ قائد الطائرة قراراً بإخلائها كإجراء وقائي وتم فتح 3 مخارج الطوارئ".


وقالت "كوانتاس" إن مهندسين يقومون بفحص الطائرة وهي من طراز "إيرباص 330-200" ويمكنها حمل ما يصل إلى 271 راكباً.

وقالت هيئة الإذاعة الأسترالية "إيه.بي.سي" إن دخانا بدأ يملأ قمرة القيادة لدى هبوط الطائرة على المدرج. ونقلت الهيئة عن الراكب ديلون باركر قوله: "كنا على المدرج في انتظار أن يتم سحب الطائرة وبدأنا نشم رائحة حريق".

وصرحت متحدثة باسم "كوانتاس" للصحافيين في مطار سيدني بأنها فهمت بأنه كان يوجد ضباب بقمرة القيادة.

وأضافت في مؤتمر صحافي تلفزيوني: "أعتقد ربما تكون شبكة تبريد الهواء ضخت بعضا من السائل الهيدروليكي ولم أسمع أي إشارة لوجود دخان.

وقالت: "ربما كان يبدو مثل الدخان ولكنه كان ضبابا من النظام الهيدروليكي".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا