الارشيف / منوعات

رمى نفسه من الطابق العاشر للسفينة.. والجثّة تظهر بعد ساعة!

أقدم رجلٌ على رمي نفسه من الطابق العاشر لسفينة سياحية تابعة لشركة "رويال كاريبيان"، أثناء رسوّها قبالة الساحل الشمالي لبورتوريكو، وقد عثر خفر السواحل الأميركي عليه جثّة في وسط البحر.

ووفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإنّ عملية البحث عن جثة الرجل تمت في خليج "سان خوان"، في وقتٍ متأخّر من مساء الأربعاء.

وتابعت الصحيفة أنّ عملية البحث التي قادها الغواصون دامت نحو ساعة، قبل العثور على جثّة الرجل.

واستنفر خفر السواحل الأميركي مصالحه، بعد ورود تقارير تفيد بأنّ شخصاً، لم تحدّد هويته، سقط من على متن السفينة.

وقال الركاب على متن السفينة إنّ إعلاناً صدر من الطاقم بعد فترة وجيزة من السقوط، مشيرين إلى أنّه تم إجراء مكالمة هاتفية في محاولة لتحديد هوية الرجل.

 

وفتحت السلطات الأمنية تحقيقاً في الموضوع، لمعرفة سبب إلقاء الرجل الأميركي بنفسه من الطابق العاشر للسفينة.

 

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا