الارشيف / دوليات

بيسكوف: لم ترد إشارات حول فرض الجزء الثاني من العقوبات الأميركية على روسيا

أعلن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الخميس، أنه لم ترد أي إشارات حول آفاق أو شروط فرض الجزء الثاني من العقوبات الأمريكية على بلاده.

وأضاف بيسكوف ردا على سؤال في هذا الصدد بالنفي.

ودخلت العقوبات الأميركية التي أعلنتها وزارة الخارجية الأمريكية، مطلع الشهر الجاري آب/أوغستس، حول استخدام روسيا المزعوم الأسلحة الكيميائية في مدينة سالزبوري البريطانية حيز التنفيذ.

وفي إطار هذه العقوبات ينبغي على واشنطن إنهاء أية مساعدة أميركية لروسيا بموجب قانون المساعدات الأجنبية لعام 1961، باستثناء المساعدات الإنسانية العاجلة والمواد الغذائية والمنتجات الزراعية الأخرى.

وأكدت الخارجية الأمريكية في بيان لها، أنها ستتوقف عن منح تراخيص لتصدير الأسلحة الأميركية للمؤسسات الحكومية الروسية، والمنتجات ذات الاستخدام المزدوج، باستثناء الصادرات اللازمة للتعاون في مجال الفضاء وعمليات الإطلاق التجارية إلى الفضاء، بالإضافة إلى المنتجات اللازمة لضمان سلامة رحلات الطيران المدني. وهناك استثناءات فردية أخرى ممكنة أيضا، ولكن “افتراض الرفض” منصوص عليه في تراخيص التصدير ذات الصلة.

وأشارت الخارجية الأميركية إلى أنه سيتم “رفض منح أي قرض وضمانات ائتمانية لروسيا أو أي دعم آخر” من قبل أي مؤسسة أميركية.

وكانت الحزمة الثانية الأكثر صرامة، ستدخل حيز في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، بشأن عمليات الإقراض للكيانات القانونية الروسية وصادرات وواردات السلع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا