الارشيف / دوليات

غسان سلامة يحذر من 'جحيم' في ليبيا

حذّر مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة، اليوم الجمعة، من أن منطقة الجنوب الليبي تعاني من الإرهاب بينما تشهد طرابلس تدهوراً أمنياً، وشدّد في كلمة أمام مجلس الأمن على ضرورة عقد مؤتمر وطني للتوصل إلى حلّ للنزاع المستمر في البلاد. وقال المبعوث الدولي إنّ هناك حاجة إلى "عمل كبير لحل الصراع" في ليبيا، مؤكّداً على أنّه "في غياب دعم دولي لن يكون هناك أيّ حل".

وحذّر من الإنقسامات الجديدة التي قال إنّها تظهر في ليبيا كل يوم، وشدّد على أنّ البلاد "لن تشهد تقدماً من دون قيادة وطنية موحدة" داعياً الليبيين إلى "تخطي حساباتهم الحزبية والشخصية". وقال المبعوث الدولي إنّ وقف إطلاق النار في طرابلس لا يزال ثابتاً رغم الاشتباكات الأخيرة.

وشهد جنوب العاصمة الليبية هذا الأسبوع قتالاً بين الجماعات المسلحة المتناحرة في انتهاك واضح لوقف إطلاق النار المهتز الذي توسطت فيه الأمم المتحدة في أيلول الماضي.

وشدّد سلامة على ضرورة السماح بمساعدة المدنيين في ليبيا من دون عوائق، مشيراً إلى أنّهم يعانون من انتهاكات وعنف وظروف إنسانية صعبة. وتوقع إعادة فتح مكتب الأمم المتحدة في بنغازي شرق ليبيا، قبل نهاية الشهر الجاري.

وتشهد ليبيا حرباً أهلية منذ سقوط نظام الرئيس السابق معمر القذافي في عام 2011. وتحكمها حالياً سلطات متنافسة، إحداها في طرابلس، والثانية في شرق البلاد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا