الارشيف / محليات

بعد "دعوة الهيئات الناخبة".. اليكم خريطة مواعيد استحقاق 6 أيار

مع توقيع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، مرسوم دعوة الهيئات الناخبة لانتخاب اعضاء مجلس نواب 2018، الذي حدد بموجبه الاحد 6 ايار يوم اقتراع اللبنانيين المقيمين في لبنان، الخميس 3 ايار لاقتراع الموظفين الذين سيشاركون في العملية الإنتخابية، الاحد 29 نيسان يوم إقتراع اللبنانيين غير المُقيمين على الأراضي اللبنانية الموزّعين في دول الانتشار والجمعة 27 نيسان للبنانيين غير المُقيمين في الدول العربية، وتغريدة وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق "بان "لبنان ينتخب" لم يعد شعاراً بل اصبح منذ اليوم واقعا وحقيقة، والعام 2018 سيكون عام تجديد الديموقراطية في عروق لبنان"، معتبراً "ان توقيع رئيس الجمهورية مرسوم دعوة الهيئات الناخبة ابلغ رد على كل الشكوك والشائعات، وتأكيد على ان الانتخابات ستجري في مواعيدها الدستورية، وان لا رجوع عن الالتزام بإجرائها"، نشرت وكالة الأنباء المركزية تذكيراً بالاطار الزمني للاستحقاق الانتخابي المُنتظر بعد تمديد ثلاثي منذ 2009، وذلك بموجب القانون الرقم 44/2017.

بعد تعيين اعضاء هيئة الاشراف على الانتخابات في 14 ايلول الفائت، تفتتح الهيئة اعتباراً من 26 الجاري عملها باستقبال تصاريح وسائل الاعلام الراغبة في الاعلان الانتخابي المدفوع.

اما نشر القوائم الانتخابية الاوّلية مع تعيين لجان القيد العليا والابتدائية فيتم في الاول من شباط المقبل.

وفي 5 شباط، يبلغ قطار الانتخابات محطة فتح باب تسجيل المرشّحين وبالتالي بدء فترة الحملة الانتخابية بعدما انطلق من محطة توقيع مرسوم دعوة الهيئات الناخبة امس.

في 20 شباط، يُقفل باب تصحيح القوائم الانتخابية الاولية في الخارج.

في 7 اذار المقبل، يُقفل باب تسجيل المرشّحين.

في 10 اذار تنتهي فترة نشر القوائم الانتخابية للاطلاع والتصحيح.

اما اخر مهلة للرجوع عن الترشّح للانتخابات تكون في 22 اذار وفي 27 منه اخر مهلة لتسجيل اللوائح.

وينتهي شهر اذار، تحديداً في 30 منه باصدار القوائم الانتخابية النهائية وتجميدها.

وفي 1 نيسان، اخر مهلة لتحديد اقلام الاقتراع في الخارج، وفي 16 منه اخر مهلة لتحديد اقلام الاقتراع.

ويبدأ الاستحقاق الانتخابي في 21 نيسان مع فتح صناديق الاقتراع للبنانيين المُقيمين خارج لبنان، وفي 26 منه يُحظّر نشر استطلاعات الرأي قبل ان تُعيّن هيئات اقلام الاقتراع في 29 من الشهر نفسه

ويُفتتح "شهر الاستحقاق" بانتخابات موظفي اقلام الاقتراع التي تتم في 3 ايار قبل ان يُسيطر "الصمت الانتخابي" في 5 منه استعداداً للمنازلة الكبرى بعد 24 ساعة.

في 7 حزيران المقبل تُقفل ابواب تقديم الطعون بنتائج الانتخابات الى المجلس الدستوري، اضافةً الى كشوفات الحملات الانتخابية الى هيئة الاشراف على الانتخابات.

واذ كان الاستحقاق الانتخابي يبدأ بتعيين اعضاء هيئة الاشراف فانه يُطوى مع انتهاء ولايتهم في 6 تشرين الثاني المقبل.

(المركزية)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا